STC تضخ 300 مليون دولار للاستثمار كمرحلة ثانية داخل صندوق STV، هذا إلى جانب مشاركتها للمرحلة الأولي بمبلغ مالي وصل قيمته إلى 500 مليون دولار، هذا بهدف تحقيق أكبر قدر من الاستثمار داخل أراضي المملكة العربية السعودية وخارجها، كما عمل صندوق STV على الاستثمار داخل مجموعة كبيرة من الشركات في مختلف القطاعات بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهذا ساعد منطقة الشرق الأوسط لوصولها إلى نقطة تحول تصاعدية وظهورها كواحدة من أكبر المناطق جذباً للاستثمارات.

STC تضخ 300 مليون دولار للاستثمار

أعلن معتز العنقري الرئيس التنفيذي للاستثمار في STC اليوم عن توقيع إتفاقية بقيمة 300 مليون دولار كمرحلة ثانية للاستثمار في صندوق STV، كما أوضح أن المجموعة استثمرت في المرحلة الأولي بما يصل إلى 500 مليون دولار، ‏كما أضاف مناشده للدور الذي يقوم به الصندوق مستقبلاً في تمكين دور الشباب وأيضاً الإقتصاد الرقمي.

عدد الشركات التي ستُنشأ بحلول 2030

تتوقع STV في تقرير ندتم نشره مؤخراً أن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تتوقع إنشاء 45 شركة يونيكورن في حلول عام 2030 والذي سيعمل بدوره على توفير فرص تصل قيمتها إلى 100 مليار دولار خلال الإكتتابات العامة الأولية المحلية.

كما تستعد STV على الاستحواذ على جزء كبير من عملية إنشاء اليونيكورن المتسارعة على خلفية استثماراتها داخل الشركات الرائدة عن طريق القطاعات التي تنمو بسرعة، كما وضع الصندوق بصمته الأولي كمستثمر في رأس المال داخل الأسواق الناشئة بالربع الأول حتى تكون قوة دافعة للإبتكار داخل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

دور الاستثمار في مجموعة STC

أكد الرئيس التنفيذي الخاص بمجوعة STC المهندس عليان بن محمد الوتيد أن هذا الاستثمار سيعمل على:

  • يساعد في تحقيق رؤية مجموعة STC المستقبلية.
  • دورها في تحقيق مساعي التحول الرقمي داخل المملكة العربية السعودية وخارجها.
  • يعكس الدور الذي تقوم به الدولة في ضح المشاريع المبتكرة الخاصة بالإقتصاد الرقمي.
  • إلى جانب تطوير التقنيات الموجودة بالمملكة العربية السعودية ومنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وأضاف الرئيس التنفيذي أن الاستثمارات داخل مجموعة  STV منذ بدأها إلى الآن عملت علة تحقيق، عوائد استثمارية كبيرة والتي كانت المحفز الأول لمشاركة STC في المؤتمر اليوم، بالإضافة إلى سعيها عن طريق استرتيجيتها المختلفة لتقديم الدعم والتحفيز للشركات الرقمية الرائدة بهدف النمو وتوسيع نطاق استثمارات المجموعة داخل قطاع التقنيات الحديثة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *