كشف المهندس ثامر باسنبل وكيل المنشآت الرياضية خلال حديثه في المؤتمر الصحافي الدوري للقطاع الرياضي، بيوم أمس في مقر وزارة الرياضة بمجمع الأمير فيصل بن فهد الأوليمبي بالرياض بحضور عدد من المسؤولين في الوزارة وفي القطاع الرياضي والإعلاميين عن إنشاء ملعب جديد في مدينة الرياض بسعة 40 ألف متفرج بتقنيات عالية الجودة بدون مضمار، وسوف يتم الإنتهاء من العمل فيه بحلول عام 2027، ويأتي ذلك من خلال سعي المملكة لتطوير الملاعب الرياضة حتي تكون مجهزة لإستضافة اهم الأحداث الكروية العالمية، يذكر أن السعودية قد قدمت بطلب للاتحاد الآسيوي لكرة القدم من أجل استضافة مسابقة كأس آسيا عام 2027.

إنشاء ملعب بسعة 40 ألف متفرج

اعلن المهندس ثامر باسنبل وكيل المنشآت الرياضية   بوزارة الرياضة بيوم امس الأربعاء الموافق 21 سبتمبر عن إنشاء ملعب جديد في مدينة الرياض بسعة 40 ألف متفرج تحت مسمي “استاد الرياض” وسوف يجهز الملعب بتقنيات عالية الجودة ليكون من ابرز الملاعب المؤهلة لاستضافة الأحداث الكروية محليًا وإقليميًا وقاريًا ودوليًا.

كما صرح المهندس بأن الملعب الجديد سيتم إنشاؤه شمال مدينة الرياض، وتحديداً خلف جامعة الأميرة نورة، وسينتهى العمل فيه قبل عام 2027، ليكون جاهزاً لاستضافة مباريات في كأس أمم آسيا التي سوف تقام في العام نفسه.

 تطوير الملاعب بالسعودية

كما كشف المهندس ثامر باسنبل عن زيادة سعة 5 ملاعب في المملكة، تشمل الآتي :

  • أستاد الملك فهد الدولي ليتسع إلي 80 ألف متفرج.
  • وملعب الأمير فيصل بن فهد ليصل إلى 45 ألف متفرج.
  • وملعب الأمير محمد بن فهد.
  • وملعب الأمير سعود بن جلوي.
  • وقد أكد علي ان ملاعب أندية الشباب والاتفاق والفتح سيتم الانتهاء من إعادة تجديدها خلال الأشهر القليلة القادمة.

وأكد أيضًا علي تطوير إضاءة الملاعب في الدوري السعودي، حتى تصبح مطابقة لمعايير الاتحاد الدولي، وذلك بـ 2500 لوكس، إذ الإضاءة الآن بـ 1800 لوكس”.

 استراتيجية دعم الأندية السعودية

فيما أوضح مدير عام التراخيص في وزارة الرياضة محمد السرحاني في المؤتمر ذاته بأن استراتيجية دعم الأندية الموجهة للأندية الحكومية، ستشمل الأندية الخاصة كذلك في حال وصولها للدرجات المحددة واستيفاء كافة الشروط، مشيراً إلى أنهم في الوزارة يهدفون خلال الفترة المقبلة إلى زيادة عدد الأنشطة الرياضية في كل مجال، ولديهم تراخيص قادمة لتعزيز هذا الجانب.

كما أكد علي أهمية مشروع نافس، وما تحقق بعد مرور عام على إطلاقه، معلنًا بأن 4 أندية خاصة ستدخل المنافسة بدءًا من الموسم الجديد بعد حصولها على التراخيص، وهي أندية الدمام، والفضل والشعبة، والمخواة، مشيرًا الي أن أندية خاصة عدة مُنحت التراخيص اللازمة وستشارك في دورة الألعاب السعودية.

تاريخ أهم الملاعب السعودية

بدأت عملية إنشاء الملاعب التي تحمل اسمًا وطابعًا كبيرًا وتاريخًا مميزًا، منذ سبعينات القرن الماضي في المملكة، جاء إنشاؤها كالآتي

  • كانت البداية بملعب الملز في عام 1970.
  • ثم ملعب الأمير محمد بن فهد في عام 1972 في الدمام.
  • ثم إستاد الملك فهد الدولي الذي أنشئ بعام 1987، بسعة 60 ألف متفرج، والذي يعد من أهم الملاعب وأعرقها بالمملكة.
  •  ثم اسس ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية في جدة وكان الملعب الأول في السعودية بلا مضمار بعام 2014.
  •  ثم تم افتتاح ملعب جامعة الملك سعود الذي يحمل حاليًّا اسم ملعب مرسول بارك وهو ملعب نادي النصر بعام 2015.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *