بعد الأنتهاء من إجازة الفصل الدراسي الثاني، يعود الطلاب للمدارس بالمملكة السعودية وانتظار فقرة إذاعة مدرسية عن العودة الحضورية لجميع الطلبة والطالبات بمدارس المملكة السعودية، والذي خير ما يبدأ به هو كلام الله القرآن الكريم، ويليه فقرة الحديث وغيرها من المعلومات الإذاعية الهامة لجميع الطلاب، والتي تعتبر من أحد أنواع التحفيز لليوم الدراسي الجديد.

إذاعة مدرسية عن العودة الحضورية

من خلال فقرات الإذاعة التي تقدم بالمدارس في الفترة الصباحية واستعداد الطلاب لاستقبال يوم دراسي جديد بكل نشاط وحيوية، وخاصة بعد الانتهاء من تمارين الصباح.

والتي تختلف بها الكثير من المعلومات والفقرات، التي تحفز ويجذب جميع الطلبة والطالبات في المدارس بالمملكة، والتي تجرى على مدار العام الدراسي.

لتمكنهم من كسر الخوف والقلق والهواجس التي ترهب بعض الطلاب خلال فترة التعليم وخاصة صغار الأطفال بالمرحلة رياض الأطفال والتعليم الابتدائي.

فقرة القرآن الكريم

خلق الله العالم والانسان فيها ليتعلم من حوله الكثير من أيات الله والتي تكون ملمة بالمعرفة والعلم، حيث أن للعلم فضل كبير في تعليم أسس الدين الإسلامي بطريقة صحيحة، وخير الكلام هو كلام الله وقال تعالي (إذا قرئ القران فاستمعوا له لعلكم ترحمون)

خير ما قد أنزل على نبي الرحمة عليه أفضل الصلاة والسلام ويقرئ الطالب ما تيسر من كتاب الله أو مما يحفظ، ويقرئ في رتابة وتلاوة مجودة، بخشوع وانصات من جميع أعضاء المدرسة المعلمين والطلاب.

فقرة الحديث الشريف

الحديث الشريف من كلام رسول الله صلي الله عليه وسلم، والذي علمنا من خلال شرح الأحاديث الكثير من أصول وتعاليم الدين، وكيفية العبادة وأدائها بطريقة صحيحة للمسلم.

وقد حثنا النبي صلي الله عليه وسلم أن للعلم مكانة كبيرة وعظيمة للنهوض بين الأمم، والأن مع الاستماع للحديث الشريف (من سلك طريق يلتمس فيه علما سهل الله طريقة إلى الجنة) إلى نهاية الحديث الشريف.

يليها فقرة هل تعلم التي تعد ملمة بالعديد من المعلومات المتنوعة والتي تفيد الطلاب بالمراحل الدراسية، ويليها فقرة كلمة المعلم عن العودة للدراسة.

تقديم فقرة بعنوان حكمة العودة للمدرسة بعد فترة الإجازة للطلاب، والتي تمنحه فرصة للتعارف والعلم بينه وبين زملائه ومعلميه، وتنير له بصيرته لرؤية جديدة وطرق مختلفة لعلوم المواد الدراسية.

فقرة إلقاء نثر أو شعر عن العودة للدراسة، والتي تجعل الطلاب متأهبين للهذه المرحلة التعليمية، والتي يظل بها الطالب من صغره إلى الوصول لأعلى المراتب العلمية والحصول على الشهادات العالية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *