احتلت مصر المرتبة الـخامسة عشر بين الـ60 دولة على مستوى دول العالم، محافظة على تفوقها على دول منطقة الشرق الأوسط، بحسب مؤسسة “كيرني” الاستشارية العالمية في “مؤشر مواقع الخدمات العالمية”، الذي يصدر كل عامين، حيث حصلت على نسبة الـ%5.62 من المؤشر، وجاءت قبل الإمارات العربية المتحدة التي احتلت بدورها المرتبة الخامسة والعشرين، كما سبقت في الترتيب كل من دول ألمانيا والبرتغال وبلغاريا.

إشادة بموقع مصر الجاذب

وحظي موقع مصر بإشادة التقرير الصادر عن “كيرني”، حيث اعتبره موقع جاذب لتقديم كل خدمات التعهيد العابرة للحدود، لاسيما من حيث التكلفة التنافسية، وأثنى التقرير على جهود التطوير الحثيثة التي تقوم بها الحكومة المصرية خاصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لاسيما مبادرة “مصر الرقمية”، التي ساهمت في جذب استثمارات عديدة، واستشهد التقرير بمركز شركة إريكسون للخدمات الرقمية، الذي يقدم العديد من الخدمات التكنولوجية، والبرمجيات لمختلف الأسواق العالمية.

وقال الرئيس التنفيذي، لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات، ” ايتيدا”، المهندس/ عمرو محفوظ، أن هذا المركز المتقدم في “مؤشر مواقع الخدمات العالمية”، يعكس ما حققته مصر من تقدم لافت في مجال خدمات التعهيد العابرة للحدود، نتيجة لما تتمتع به من مزايا تنافسية، إضافة إلى المرونة التي يتسم بها مقدمي خدمات التعهيد، ووما أظهره هذا المجال من تكيف سريع للتحديات التي نجمت عن الفيروس المستجد.

تطوير مستمر  لمهارات صناعة التعهيد

تهتم الحكومة المصرية بتطوير كافة المهارات التي تتطلبها صناعة التعهيد، خاصة تلك المتعلقة بتطوير مهارات المواهب التي تعمل في قطاع تكنولوجيا المعلومات، حيث يتخرج سنويًا أكثر من الـ100 ألف خريج بشتى مجالات الهندسة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

ويستند المؤشر على أربعة معايير تقيم من خلالها كافة المواقع، وتشمل الجاذبية المالية، توافر المهارات البشرية والكوادر المؤهلة، بيئة الأعمال، الصدى الرقمي، وقد حققت مصر نتائج متقدمة في كافة المعايير، حيث حصلت على (2.75) في الجاذبية المالية بمصر، وفي مهارات الأفراد حصلت على (1.05)، بينما سجلت (1.15) في معيار بيئة الأعمال في مصر، بينما في الصدى الرقمي حصلت على (0.67).

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *